• الحمل

الغثيان والتعب : نصائح لمكافحة إرهاق الفترة الأولى للحمل

2 دقيقتين

غالبًا ما يكون الغثيان والإرهاق هما العاملان الأساسيان المصاحبان لبداية الحمل. وهو ما نسميه "المتاعب الصغيرة" في الثلث الأول من الحمل... ربما تكونين أنت عرضة لهذه المتاعب التي يمكن أن تزعجك قليلاً؟ لكن لحسن الحظ، يمكن التخفيف من حدة هذه المتاعب، وإليك الطريقة.


الغثيان: من الغثيان إلى الرغبة الشديدة في التقيؤ

العلامات الاولى التي ستخبرك بأنك حامل ليست ممتعة

.فما نلخصه عادة تحت مصطلح "الغثيان" ينطوي في واقع الأمر على مجموعة من الأحاسيس غير السارة التي تتراوح من الاشمئزاز إلى الرغبة الملحة في القيء.

قد تشعرين بانزعاج غير عادي ، و بين عشية وضحاها، لن تستطيعي تحملها بعد ذلك: وهو أمر شائع عند النساء الحوامل، وهو شعور غير سار بالمرّة.

بمجرد استيقاظك في الصباح ستشعرين بالأمر: مرحبًا بغثيان الصباح!

يمكن الشعور بهذا الغثيان أيضًا في أي وقت من اليوم، وللتخفيف من حدّته ننصحك بالأكل!

.لكن ليس أي طعام. اختيار شيء ترغبين فيه، من الافضل حلو، هي تقنية أتبتت نفسها


الأطعمة المضادة للغثيان والتعب: عصفورين بحجر واحد!

تعتبر المراحل الأولى من الحمل متعبة حقًا: جسدك يعاني من توتر شديد، وهو ما يتعبك كثيرًا، وإذا كنت تعانين من الغثيان، فهذا الأخير مسؤول أيضًا عن حالة التعب الشديد لديك.

إن الحصول على 7 ساعات من النوم على الأقل كل ليلة مع إضافة قيلولة في وقت الظهيرة هي من الأساليب الجيدة لمحاربة التعب. لكن التأكد أيضا من اتباع نظام غذائي مناسب هو أيضًا أمر فعال للغاية.

تناول وجبات أكثر عددا في اليوم ولكن بكميات أقل هو أيضا أمر فعال جدا ضد الغثيان: 3 وجبات عادية ووجبتان خفيفتان سيكون أمرا مثاليا لك. أما بالنسبة للأطعمة الصحيّة، فعليك بتفضيل الزنجبيل (مضغ، منقوع... حسب ذوقك!)، و الليمون/الحامض (مع إضافة الماء، على شكل قطع...) والأطعمة الأخرى التي تعجبك.

لا تقلقي: فهذه المتاعب مؤقتة. وستشعرين قريبا بتحسن كبير!

BA20-629

مواضيعنا الأخرى

حسب المواضيع

  • التغذية
  • النمو
  • الراحة النفسية
  • الأسرة

حسب العمر

  • الحمل
  • 0-6 أشهر
  • 6-12 شهرا
  • 12- 24 شهرا